الجندي و البندقية

وقف أمام الجندي وسأله: ما اسمك ؟ الجندي : صابر سيدي القائد : وما الذي تمسك به ؟ الجندي : بندقيتي سيدي القائد صارخاً : ليست بندقيتك .. بل هي كرامتك .. زوجتك .. عرضك .. و شرفك ثم انتقل الى الجندي الذي يليه : ما اسمك ؟ الجندي : فريد سيدي القائد : وما هذا الذي تمسك به ؟ الجندي : زوجة صابر